العالم الاسلامي

إیران تبعث رسالة إلى الأمم المتحدة رداً على مزاعم أمریکا- الأخبار ایران

وأشار في هذه الرسالة إلى أنه رداً على الخطوة الأمريكية، لم يعترف أي من أعضاء مجلس الأمن بصلاحية أمريكا لتفعيل عملية إعادة العقوبات السابقة فحسب، بل أرسل 13 عضواً في مجلس الأمن رسائل فردية أو مشتركة إلى رئيس مجلس الأمن ورفضوا بشكل قاطع الاعتبار القانوني والمصداقية للرسالة الأمريكية.

وشدد مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة على أن “أعضاء مجلس الأمن بالاستناد إلى قرار مجلس الأمن رقم 2231  والذي بموجبه يحق لأعضاء الاتفاق النووي فقط بدء عملية إعادة فرض عقوبات مجلس الأمن السابقة”، أعلنوا ان الولايات المتحدة لم تعد عضوا في الاتفاق النووي لذلك ليس لا الحق في الجوء الى هذه العملية المذكورة ورسالتها ليس لها أي أثر قانوني في الوقت الراهن أو مستقبلاً.

ولفت تخت روانجي أيضاً إلى رسالة الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي في الشؤون الخارجية والسياسة الأمنية ومنسق الاتفاق النووي في تاريخ 20 اغسطس والتي قال فيها،  “كما أشرت مراراً، ان أمريكا انسحبت من الاتفاق النووي بشكل أحادي ولم تشارك بعد ذلك في أي من أنشطته ؛ لذلك لا يمكن اعتبارها دولة عضوا في الاتفاق النووي والعمل على إعادة عقوبات مجلس الأمن”.

كما أشار إلى مضمون البيان الصادر عن اجتماع اللجنة المشتركة للإتفاق النووي في تاريخ 1 سبتمبر، وقال، ان الأعضاء المتبقين في الاتفاق النووي جددوا في ذلك البيان التأكيد على أن أمريكا ليست عضواً في الاتفاق النووي و لا يمكنها بدء عملية إعادة عقوبات الأمم المتحدة السابقة.

وقال مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة في الرسالة التي سيتم تسجيلها ونشرها كوثيقة في مجلس الأمن، ان الهدف المعلن لأمريكا هو تقويض الاتفاق النووي بالكامل، واستراتيجيتها لتحقيق هذا الهدف هي خلق تعقيد قانوني من خلال تقديم تفسيرات أحادية وحجج شبه قانونية.

وقال تخت روانجي إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية واثقة من أن أعضاء مجلس الأمن سيعارضون مرة أخرى محاولات أمريكا لاستغلال هذا المجلس وتقويض سلطته ومصداقيته.

/انتهى/

الكاتب :
المصدر:tn.ai

الرابط الاصلي للخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا
تابعنا على تويتر
تابعنا على تويتر

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى