منوعات

اكتشاف “سفينة أشباح” بحالة ممتازة رغم بقائها 400 عام تحت الماء

عثر غواصون على سفينة مغمورة في حالة ممتازة تقريبا على الرغم من مكوثها 400 عام تحت الماء، وذلك أثناء استكشافهم لبحر البلطيق قبالة سواحل فنلندا.

واكتشف فريق Badewanne غير الربحي، الكثير من حطام السفن سابقا، ولكن لم يسبق لهم أن رصدوا حطام سفينة قديمة لم تتضرر، مثل السفينة التجارية الهولندية، التي يعود تاريخها إلى القرن السابع عشر، في الوقت الذي امتدت فيه الإمبراطورية الهولندية عبر خمس قارات، وأصبحت قوة اقتصادية عظمى كانت مسؤولة بمفردها عن نصف الشحن البحري

ويُطلق على السفينة اسم “fluyt”، وهي نوع من السفن مصممة لتحمل أقصى حمولة مع عدد قليل من أفراد الطاقم.

وعلى الرغم من استخدام الكثير من هذه السفن في ذلك الوقت، إلا أن القليل من الأمثلة ما تزال قائمة حتى اليوم.

وعثر على حطام السفينة بالقرب من مصب خليج فنلندا، على عمق نحو 280 قدما (85 مترا) تحت السطح.

وعلى الرغم من بعض الأضرار الطفيفة من شباك الصيد الحديثة، ما تزال السفينة سليمة إلى حد كبير ومحفوظة في المياه الجليدية.

وتشير درجات الحرارة الباردة والظلام وانخفاض مستويات الملح، إلى عدم وجود الكائنات الحية التي عادة ما تلتهم حطام السفن الخشبية. والسفينة في حالة جيدة، وما يزال الخبراء غير متأكدين من سبب غرقها.

وقال جوني بولكو، من فريق الغوص الذي وجدها Badewanne: “لا توجد تلميحات لذلك. الهيكل سليم. إنه في منتصف البحر، لذا لم تجنح السفينة. ربما انقلبت في عاصفة، أو حصل تسرب كبير فيها”.

الكاتب : Maria Wakim
المصدر:www.lebanonfiles.com

الرابط الاصلي للخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا
تابعنا على تويتر
تابعنا على تويتر

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى