العالم الاسلامي

السفیر الروسی لـ “تسنیم”: روسیا تعارض بشدة تمدید حظر الاسلحة..امریکا لا یحق لها الحدیث عن هذا الامر مطلقاً- الأخبار ایرا…

وفي تصريح لوكالة تسنيم الدولية للأنباء انتقد السفير الروسي في طهران “ليفان جاغاريان” اجراءات الولايات المتحدة الامريكية بشأن الاتفاق النووي مشيراً إلى أسف الأوروبيين في هذا الصدد، قائلا إن أسف أوروبا ليس كافيا، مضيفاً “قلنا للأوروبيين إنكم تعبرون عن أسفكم فقط، ولكن التعبير عن الأسف وحده غير كافي”.

ويعتقد السفير الروسي أن الولايات المتحدة الامريكية لا تسعى للتفاوض مع إيران، لكنها تريد فرض شروطها. وقال “إنهم يتابعون جدول أعمالهم فقط، ولا يريدون التفاوض حتى وهم يقولون فقط إما أن يقبلوا شروطنا أو يعاقبوا. وللأسف، فهم لا يفهمون أي شيء آخر”.

وفيما يتعلق بتأثير فوز أحد المرشحين للانتخابات الامريكية على الاتفاق النووي قال جاغاريان: “لسنا متفائلين جدا بشأن أي شخص سيكون في ذلك المنصب”.

وأشار السفير الروسي في طهران الى محاولة الولايات المتحدة مجدداً لتمديد حظر الأسلحة الإيرانية قائلاً: “نحن نعارض هذا الامر بشدة ولا يحق للولايات المتحدة الامريكية التحدث بهذا الامر على الاطلاق”.

وأشار السفير الروسي إلى اعتياد طهران وموسكو على العقوبات الأمريكية، بالاضافة إلى زيادة نسبة الصادرات الروسية إلى إيران في الأشهر الخمسة الأولى من هذا العام، فضلاً عن صادرات إيران إلى روسيا، قائلاً: لقد اعتدنا على هذه العقوبات وايران كذلك الامر.

وأضاف السفير بالقول “لقد عبرنا عن استعدادنا لتعميق وتعزيز التعاون الاقتصادي مع إيران. واليوم، حصلنا على إحصائيات من قبل وكالة التجارة، والتي بموجبها فقد بلغ حجم الصادرات الروسية إلى إيران خلال الأشهر الخمسة الأولى من هذا العام حوالي 700 مليون دولار، وهو ما يزيد بنسبة 30 ٪ عن نفس المقدار من العام الماضي. كما بلغت صادرات إيران لروسيا 250 مليون دولار”.

وتابع “هناك آلية تسمى Instex والتي يروج لها الأوروبيون كثيراً، وقد أعلنا استعدادنا للمشاركة في Instex ولكن سواءً مع Inestex أو بدونها، سنجد طريقة لمواصلة العمل مع الجمهورية الإسلامية الايرانية.”

وأشار السفير الروسي الى تنفيذ المشاريع الثنائية بين إيران وروسيا، وكذلك المشاكل المصرفية العالقة، قائلاً: “لا تزال هناك مشاكل مصرفية بين الجانبين، فكلا البلدين يخضعان لعقوبات. ولكن يجب أن نجد طريقة لحل المشاكل المصطنعة التي خلقتها دولة ثالثة، فنحن في النهاية في خندق واحد.”

/انتهى/

الكاتب :
المصدر:tn.ai

الرابط الاصلي للخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا
تابعنا على تويتر
تابعنا على تويتر

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى