صحافة

“الطمع” يوقع كويتيين في شباك “العصابة الذكية” بالكويت.. نهبت ثروة طائلة وهكذا سقطت بأيدي الشرطة

كشفت صحف كويتية تفاصيل جريمة غريبة أبطالها عدد من الأفارقة والعرب في ، شكلوا عصابة للنصب على الكويتيين وسلبهم أموالهم بحيلة ذكية.

وفي التفاصيل التي نقلتها صحيفة “القبس” المحلية فقد ضبطت الأجهزة الأمنية بالكويت عصابة مكونة من عرب وأفارقة دخلوا البلاد بتأشيرة زيارة قبل بداية أزمة فيروس ”كورونا“، حيث عمدوا طوال مدة وجودهم على الاحتيال على مواطنين ومقيمين، عبر إيهامهم بتحقيق ثروة خلال ساعات مستغلين طمعهم.

وتلقت الأجهزة الأمنية عددا من البلاغات من مقيمين ومواطنين عن تعرضهم لعمليات نصب واحتيال، وتبين أن العصابة دخلت الكويت قبل انتشار فيروس ”كورونا“ وظلت في البلاد بسبب توقف المطارات، فاستغلوا هذه المدة للاحتيال على آخرين بعرض مغرٍ للربح دون وجود أي شركات أو إيجارات أو نشاط تجاري.

هذا ونجح أفراد العصابة في إقناع ضحاياهم بقدرتهم على مضاعفة ما لا يقل عن 10 آلاف دولار خلال ساعات معدودة إلى نسبة ربح 100%.

وتقوم الضحية في بداية الأمر ـ بحسب الصحيفة ـ بتسليم العصابة مبلغا متواضعا بالعملة المحلية، فيحصل مقابله على مبلغ أكبر من أوراق حقيقية بالدولار، فيتوجه بها الضحية إلى السوق ويقوم ببيعها والتربح منها دون أن أي جهد أو دفع أي مبلغ للعصابة، فيقع ضحية طمعه ويقوم بتسليم العصابة مبلغا أكبر حتى يشتري المزيد.

لكن في هذه المرحلة تقوم العصابة بمنح الضحية دولارات مزيفة، وعند توجهه لتبديلها بالعملة المحلية، يكتشف الخدعة.

العصابة المجرمة بعد كل عملية نصب على أحد ضحاياها بإغلاق جميع هواتفها، وتغيير عنوانها وتغيير مركباتها، وإثر تحريات تمكن رجال الأمن من تحديد هوية العصابة، وإلقاء القبض عليهم.

الكاتب : وطن
المصدر:www.watanserb.com

الرابط الاصلي للخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق