... ...
صحة و بيئة

العزل المنزلى سوف يعلمك 6 دروس مهمة.. – الخبر برس

البقاء في المنزل من أهم خطوات احتواء انتشار فيروس كورونا، وهو مفيد ليس لنا فحسب بل للمجتمع بأكمله، وقد أصبح نهجاً تتبعه كل دول العالم، للسيطرة على الانتشار السريع لفيروس كورونا، ووفقاً لآراء الطب النفسي فإن العزل المنزلي له فوائد أخرى بخلاف منع انتشار العدوى، في هذا التقرير نتعرف على 6 دروس مهمة يمكننا تعلمها من البقاء في المنزل، وفقاً لموقع “تايمز أوف إنديا”.
العزل المنزلى وعدم الخروج وأهميته

الوقاية من فيروس كورونا، بالطبع هذا هو الهدف الأساسى من الدعوة إلى البقاء في المنزل، لتقليل الاحتكاك بين الناس، حيث أصبح العزل في المنزل أحد الحلول للسيطرة على تفشى وباء كورونا.
دروس نتعلمها من العزل المنزلى

ترابط الأسرة
أدى قضاء معظم الوقت في المنزل إلى زيادة الوقت الذي تقضيه مع أفراد عائلتنا، وقد يذكرك ذلك بحقيقة أن عائلتك فقط هي التي بجانبك فى السراء والضراء، وهذه فرصة لقضاء العديد من الأيام مع عائلتك، ومن الأفضل عدم إضاعتها.
العزل في المنزل يعلمك التأقلم وكيف تحب نفسك
لقد منحك الحجر الصحي وقتًا أطول لك وغيّر العلاقة التي تربطك بنفسك، لقد علمك كيف تحب نفسك أكثر، نظرًا لأن تفاعلك الاجتماعي محدوداً، فأنت الذي تتولى مسئولية إبقاء نفسك مشغولًا والحفاظ على حالتك النفسية.
العمل في منزلك يعلمك قيمة مكان عملك
بغض النظر عن الملل من الذهاب إلى المكتب يومياً، إلا إن رتابة العمل من المنزل ربما جعلتك تدرك أهمية ذلك، قد يبدو العمل من المنزل مريحًا للغاية في البداية، ولكن يجب أن تدرك أن العمل من المنزل أصعب من العمل في المكتب.
العزل في المنزل يعلمك أهمية الترابط وعلاقتك بالآخرين
البشر كائنات اجتماعية ، لذا إن البقاء في الحجر الصحي في المنزل يقلل من فرص لقاء الأصدقاء والذهاب إلى التسوق وصالونات التجميل وحتى الصالات الرياضية، وقد حد هذا من أنشطتنا اليومية إلى حد أن كل ما نقوم به طوال اليوم هو الشعور بالكسل والملل.
على الرغم من أهميته ، فقد جعلنا الحجر الصحي في المنزل نقدر حريتنا في الخروج في أي وقت وفي أي مكان، كما كان في الماضى.
البقاء في المنزل يعلمك الانضباط الذاتي
البقاء في المنزل طوال اليوم يجعلك تشعر بالرغبة في القيلولة وتناول الطعام أكثر من المعتاد، تناول وجبة خفيفة دون داع سيجعلك أكثر بدانة والنوم لفترة أطول سيحرمك من العديد من الأشياء الإنتاجية التي يمكنك القيام بها أثناء النهار.
من الضروري جدًا تحديد روتين لنفسك والالتزام به، خصص وقتًا للغفوات وأخلق وقتاً لزراعة النباتات أو ممارسة الرياضة أو هواياتك المفضلة.
البقاء في المنزل يعلمك القيام بالأعمال المنزلية
يصبح القياك بأعمال المنزل من مسؤولية العائلة بأكملها، ستتعلم كل شيء بدءًا من التنظيف وغسل الأطباق والغبار إلى الطبخ وغسل الملابس.
البقاء في المنزل يعلمك الشعور بالامتنان
البقاء في المنزل سيجعلنا ندرك أهمية الحرية التي كانت لدينا جميعًا من قبل، سيجعلنا ندرك أهمية الجسم السليم والمناعة القوية ونشعر بالشكر والامتنان.

المصدر: اليوم السابع

الرابط الاصلي للخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا
تابعنا على تويتر
تابعنا على تويتر

محرر الموقع

موقع اخباري على مدار الساعة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى