اخبار لبنان

الكتائب: لتصحيح الخلل في عملية دعم السلع ووقف المحسوبيات

صدر عن الجهاز الاقتصادي والاجتماعي في الكتائب اللبنانية البيان التالي:

مرة جديدة تفشل الحكومة في تطبيق خطة وضعتها لمصلحة اللبنانيين، فإذا بها توظف لمصلحة المحظيين لدى السلطة وتترك المواطن ليعاني من تبعات خطط غير مكتملة.

ففي موضوع دعم المواد الغذائية تشهد السوق اللبنانية عملية احتكار للمواد المدعومة من الدولة أكان في مادة المازوت أو المواد الغذائية والزراعية من حبوب وأسمدة.

تبيّن من خلال شكاوى العديد من المواطنين ان الدعم طال بعض الشركات المقربة من السلطة الحاكمة دون غيرها ما اعطاها ميزة تفاضلية على بقية الشركات انعكست على استفادة المواطنين من آلية الدعم بشكل صحيح.

ومن أهم الفجوات التي شابت عملية الدعم نذكر:

– عدم وجود شفافية في عملية الدعم.

– اعطاء ميزات تفاضلية لبعض الشركات، ما يتناقض مع منطق التنافس العادل.

– المواد المدعومة تحتكر من قبل كارتيلات معروفة.

– عدم شمول الدعم المناطق كافة.

ازاء هذا الواقع الذي ترك غالبية اللبنانيين تحت رحمة الاحتكار والغلاء غير المبرر، يحث الجهاز الاقتصادي والاجتماعي الكتائبي الحكومة على تصحيح الخلل في اسرع وقت ممكن عبر:

– اعتماد الشفافية في تطبيق الآلية ووقف منح ميزات تفاضلية لبعض الشركات على حساب أخرى.

– محاربة الكارتيلات وفتح الأسواق.

– توسيع الرقعة الجغرافية لتصل المواد المدعومة الى كل المناطق بنفس الاسعار.

ويؤكد الجهاز الاقتصادي الاجتماعي في حزب الكتائب أن اي تأخير في تصحيح الخلل الذي يعتري الآلية هو بمثابة تواطؤ بين السلطة والمحسوبين عليها من التجار يضعها في موقع المسؤولية والمساءلة.


الكاتب : Maro Yammine
المصدر:www.lebanonfiles.com

الرابط الاصلي للخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا
تابعنا على تويتر
تابعنا على تويتر

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى