العالم الاسلامي

المسؤولون الافغان يشيدون بدعم ايران لعملية السلام الافغانية

العالم – ايران

وشدد الوفد الإيراني ، خلال زيارة قام بها مؤخراً إلى أفغانستان، على أهمية الاستقرار الدائم، وضرورة وحدة الصف والاجماع الوطني للقوى السياسية الأفغانية ، وأهمية إحلال السلام باعتباره مقدمة للأمن والتنمية المستدامة.

وتراس إبراهيم طاهريان، الممثل الخاص لوزير الخارجية الايراني وفدًا خلال زيارته الأخيرة لكابول حيث التقى مع كبار المسؤولين في جمهورية أفغانستان الإسلامية، من بينهم الرئيس محمد أشرف غني ، وعبد الله عبد الله رئيس المجلس الأعلى للمصالحة و وزير الخارجية بالإنابة محمد حنيف أتمار ومستشار الأمن القومي حمد الله محب ، والرئيس الأفغاني السابق حامد كرزاي ، والمبعوثة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في أفغانستان السيدة لوينز وبعض القادة السياسيين الأفغان وتباحث معهم في القضايا ذات الاهتمام المشترك.

زيارة الوفد الإيراني إلى كابول تاتي بهدف متابعة السياسة المبدئية للجمهورية الاسلامية الايرانية والقائمة على أهمية ارساء دعائم الاستقرارالراسخ مع التأكيد على الدستور والتشاور مع كبار المسؤولين الأفغان وتم التشديد في جميع الاجتماعات على ضرورة وحدة الصف والإجماع الوطني للقوى السياسية الأفغانية وأهمية السلام باعتباره مقدمة للامن والتنمية المستدامة.

وأعرب مسؤولون رفيعو المستوى في حكومة أفغانستان، وخاصة رئيس البلاد، عن تقديرهم وشكرهم لدعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية لعملية السلام في إطار الجمهورية والدستور، ودعوا إلى استمرار هذه الاستراتيجية والتشاور المستمر والمنتظم بين البلدين.

بدورها أعربت المبعوثة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في أفغانستان، خلال لقائها الممثل الخاص لوزير الخارجية الايراني، عن تقديرها لدعم الجمهورية الإسلامية الايرانية ودور الأمم المتحدة في دعم عملية السلام الأفغانية في إطار المحادثات بين الأفغانيين ودعت الى تعزيز دور دول المنطقة لاسيما دول الجوار الافغاني في مختلف المجالات لدعم حكومة وشعب أفغانستان.

الكاتب :
المصدر:www.alalamtv.net

الرابط الاصلي للخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا
تابعنا على تويتر
تابعنا على تويتر

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى