العرب و العالم

بارزاني: الهجوم على سفارة أميركا مرفوض ويعرض مصالح العراق للخطر | Mulhak

وصف رئيس إقليم كردستان، نجيرفان بارزاني، الأميركيين بالحلفاء والأصدقاء، معلنا رفضه الهجوم على سفارتهم لأنه يعرض مصالح العراق للخطر.
ووفقا لما نشرته وكالة أنباء الإعلام العراقي، قال بارزاني: “التجمع والمظاهرات المدنية حق دستوري، بيد أن استخدام العنف والهجمات والتصرفات اللامسؤولة لاستهداف السفارات والبعثات الدبلوماسية، تطور خطير”.
وتابع “ننظر بقلق بالغ إلی الأحداث الأخيرة والهجوم على السفارة الأميركية في بغداد، وهو عمل غير مقبول ومرفوض كليا ويعرض مصالح العراق للخطر”.
وأشار بارزاني إلى أن “الأمريكان حلفاء وأصدقاء للعراق، وإقليم كردستان وكانوا شركاء رئيسيين في تحرير العراق والانتصار على إرهابيي القاعدة وداعش، ولمواجهة مخاطر الإرهاب وحماية مصالحهم”.
وأكمل بارزاني “لا يزال العراق واقليم كردستان بحاجة إلى دعم وتعاون أمريكا والتحالف الدولي. ممثلو الدول والدبلوماسيون ضيوف العراق، يجب احترامهم وحمايتهم”.
وطالب رئيس إقليم كردستان الجهات المسؤولة بأن “تؤدي مهامها في الحفاظ عليهم وألا تسمح بتعرض السفارات والمؤسسات والبعثات الدبلوماسية للهجمات”.

ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

مصدرالخبر

انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق