أخبار عاجلة
بالرغم من إلغائه.. المهرجان الدولي للفيلم بمراكش يعلن استمرار "ورشات الأطلس"

بالرغم من إلغائه.. المهرجان الدولي للفيلم بمراكش يعلن استمرار "ورشات الأطلس"

09/15/2020 – 14:45

أعلنت إدارة  المهرجان الدولي للفيلم بمراكش استمرار إقامة برنامج الصناعة السينمائية المعروف بـ”ورشات الأطلس” في دورتها الثالثة والمقررة في نسخة رقمية ما بين 30 نوفمبر و3 ديسمبر 2020.
 ويعتبر هذا البرنامج ورشات فرصة للمواهب لتطوير قدراتهم، أطلقه المهرجان فـي إطار دورة 2018،  بهدف مواكبة جيل جديد من السـينمائيين مـن المغـرب، والعالم العربي، وإفريقـيا، وخلق منصة للقاء وللتبادل بيـن المهنيين الدوليين، والمواهـب المحلية. 

بيان المهرجان
بيان المهرجان

وأبرز بيان صحفي للمهرجان أن باب الترشيح مفتوح لتقديم المشاريع في مرحلة التطوير، والأفلام في مرحلة ما بعد الإنتاج من طرف المخرجين السينمائيين في العالم العربي، والقارة السمراء، والذين يعملون على تطوير أو إخراج فيلمهم الطويل الأول أو الثاني أو الثالث. 
و أوضح البيان أن النسخة الرقمية من “ورشات الأطلس” ستقام في الفترة المذكورة، على أن تسبقها قبل أسبوعين المقابلات الفردية والاستشارات لاختيار المشاريع المقبولة. 
تستفيد المشاريع المختارة من الدعم الخاص من خلال الاستشارات في النص والإنتاج والتوزيع، والتحرير والتأليف الموسيقي بالإضافة إلى عرض تقديمي في السوق والإنتاج المشترك الرقمي. 
إلغاء المهرجان
وكانت قد أعلنت مؤسسة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش قبل أسبوع، إلغاء الدورة 19، التي كانت مقررة في شهر نوفمبر المقبل، وذلك بسبب الظروف التي فرضتها جائحة كورونا.


بيان النشرة 

وأصدرت إدارة مهرجان مراكش، في بيان تعلن فيه أنها لن تقيم دورة 2020 من المهرجان، وجاء فيه” أنه “بسبب الأزمة الصحية المرتبطة بجائحة كوفيد 19، وتطوراتها المقلقة عبر العالم وحالة عدم اليقين الناجمة عنها ،قررت مؤسسة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش الغاء الدورة ال 19 للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش، التي كانت مقررة أصلا في نوفمبر 2020 ” .

 

article_city: 

الكاتب : f.mazraani
المصدر:www.sayidaty.net

الرابط الاصلي للخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

عن beiruttime

شاهد أيضاً

Beiruttime

شق بطن زوجته للتحقق من جنس المولود!

اعتقلت الشرطة في شمال الهند رجلاً بعد أن بقر بطن زوجته الحبلى بمنجل، ما أدى …

اترك رد