اقتصاد

بعد تراجع تاريخي… الاقتصاد الألماني بدأ يتعافى؟!

أعلن معهد “إيفو” الاقتصادي أن الاقتصاد الألماني سيتعافى تدريجياً بعد تراجع تاريخي بسبب جائحة فيروس كورونا، وسيعود على الأرجح إلى المستوى الذي كان عليه العام الماضي بحلول نهاية 2021.
ويتوقع “إيفو” أن ينكمش الناتج المحلي الإجمالي 11.9 في المئة في الربع الثاني من العام مقارنة مع الفترة من كانون الثاني إلى آذار قبل أن ينمو 6.9 بالمئة في الربع الثالث و3.8 بالمئة في الربع الأخير هذا العام.

وقال “إيفو” “من الآن فصاعداً تتحسن الأمور تدريجياً مرة أخرى”، لكنه أضاف أن الوضع ضبابي بسبب الجائحة ورد الفعل السياسي تجاهها.
ويتوقع “إيفو” انكماش أكبر اقتصاد أوروبي 6.7 في المئة في عام 2020 بأكمله ونموه 6.4 بالمئة في 2021.
يأتي ذلك بينما أظهرت بيانات اليوم زيادة أقلّ كثيراً من المتوقع لعدد العاطلين بألمانيا في حزيران، ما يقلل مخاوف من أن جائحة كورونا ستقوض سوق العمل الألماني.
وقال مكتب العمل إن 69 ألف شخص آخرين أصبحوا بلا عمل بعد التعديل في ضوء العوامل الموسمية، ما رفع معدل البطالة إلى 6.4 في المئة من 6.3 في المئة في الشهر السابق.
يعني هذا أن ثمة 2.943 مليون عاطل في حزيران. وكان استطلاع توقع في وقت سابق، زيادة بمقدار 120 ألفا، ما من شأنه رفع معدل البطالة إلى 6.6 في المئة.
وكان وزير المال الألماني، أولاف شولتز، قد صرح في وقت سابق من الشهر الماضي بأن ألمانيا “في وضع يمكنها تفادي موجة ثانية من فيروس كورونا”، محذراً من أنّ “غياب لقاح مضاد للفيروس يعني أن التباعد الاجتماعي وإجراءات الفحص والتتبع أمر ضروري”.
وأضاف شولتز: “نحن نتعايش مع الفيروس وهو ما أصفه بأنه وضع طبيعي جديد. ولن يتغير إلا عندما يكون لدينا علاجات طبية جديدة وعندما يكون لدينا لقاح طالما لم يحدث ذلك علينا تنظيم حياتنا لتجنب موجة ثانية”.
وشدّد على أنّ فرص تجنب موجة ثانية من الفيروس في البلاد “كبيرة جداً”.

الكاتب :
المصدر:www.lebanon24.com

الرابط الاصلي للخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق