العرب و العالم

تراجع عدد ضحايا حوادث الطيران المدني في 2019

في الوقت الذي فُقد نحو 13 شخصاً، إثر هبوط إضطراري لمروحية عسكرية تايوانية، أعلنت شركة استشارات هولندية، الأربعاء 1 يناير (كانون الثاني)، أن عدد الأشخاص الذين لقوا حتفهم في حوادث طائرات تجارية كبيرة انخفض بأكثر من 50 في المئة في عام 2019، على الرغم من حادث تحطم طائرة من طراز بوينج 737 ماكس في إثيوبيا في مارس (آذار).
وشهدت سنة 2019، وفق شركة استشارات الطيران تو 70، 86 حادثاً لطائرات تجارية كبيرة بينها ثمانية حوادث مميتة أدت إلى مقتل 257 شخصاً. أما سنة 2018 فقد شهدت 160 حادث طيران، منها 13 حادثاً مميتاً نتج عنها وفاة 534 شخصاً.
أما أدنى مستوى تاريخي فسجل في عام 2017 عندما وقع حادثان مميتان فقط تسببا في مقتل 13 شخصاً.
أضافت الشركة أن معدل الحوادث المميتة للطائرات الكبيرة في النقل الجوي التجاري بلغ 0.18 لكل مليون رحلة في 2019 أو ما يعادل حادثاً دامياً واحداً كل 5.58 مليون رحلة، وذلك في تحسن ملحوظ مقارنة بعام 2018.
وتشمل أعداد القتلى الركاب وأفراد الأطقم وأي شخص يقتل على الأرض في حادث طائرة.

اقرأ المزيد
يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وطائرات الركاب الكبيرة التي شملتها الدراسة هي التي يستخدمها كل الركاب تقريباً في أنحاء العالم.
وارتفع عدد قتلى 2019 في أواخر ديسمبر (كانون الأول) عندما تحطمت طائرة من طراز فوكر 100 تابعة لشركة بيك إير في قازاخستان قرب الما آتا بعد إقلاعها.
ولا تشمل تلك الأرقام الحوادث التي وقعت لطائرات عسكرية وطائرات التدريب والطائرات الخاصة وطائرات الشحن والهليكوبتر.
وقالت الشركة إن عام 2019 كان واحداً من أكثر الأعوام من حيث السلامة للطيران التجاري، على الرغم من حادث الطائرة الإثيوبية في مارس. وأضافت أن عدد القتلى في ذلك الحادث يمثل أكثر من نصف إجمالي عدد القتلى في جميع أنحاء العالم في حوادث الطيران العام الماضي.

ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

مصدرالخبر

انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا
تابعنا على تويتر
تابعنا على تويتر

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى