العرب و العالم

قتيل باشتباكات في بيروت.. ما علاقة سعد وبهاء الحريري؟

قتل شخص، وأصيب اثنين آخرون، في اشتباك مسلح وقع بمنطقة الطريق الجديدة بالعاصمة اللبنانية بيروت، مساء الإثنين.

 

وقال الجيش اللبناني في بيان له إنه “وقع إشكال مسلح في منطقة طريق الجديدة بين مجموعة من الشبان استخدمت خلاله أسلحة رشاشة وقذائف آر بي جي، ما أدى إلى سقوط قتيل وجريحين تمّ نقلهما إلى المستشفى”. 

وأضاف: “على الفور اتخذت وحدات الجيش إجراءات وتدابير أمنية لضبط الوضع وتوقيف المتسببين بالإشكال ومطلقي النار”، دون ذكر سبب الاشتباكات بالضبط.

والاشتباكات هي تكملة لاشتباك وقع السبت، بين شبان من عشيرة آل قنبربي وآخرين من عشيرة آل شاشمية.

 

صحيفة “الأخبار” المقربة من حزب الله، زعمت أن هذه الاشتباكات حصلت بين أنصار سعد الحريري من جهة، وأخيه بهاء من جهة أخرى.

 

وقالت الصحيفة إن “هذا الاشتباك هو الصراع الدموي الأول بين أنصار الشقيقين اللدودين، سعد وبهاء الحريري، ويُنذر بالأسوأ بينهما، بعد صراع سياسي خرج إلى العلن، منذ أن شارك بهاء في مؤامرة اختطاف شقيقه في السعودية عام 2017”.

 

إلا أن ناشطين محسوبين على تيار “المستقبل” نفوا هذه الأنباء، مؤكدين أن لا صلة لسعد وبهاء الحريري بالاشتباكات.

 

وأصدر بهاء الحريري بيانا، قال فيه إن هذه الجريمة ناتجة عن السلاح المتفلت، مضيفا: “لطالما طالبنا بنزع السلاح الموجود خارج الشرعية اللبنانية، ولطالما كان مشروعنا والمنتديات المدعومة من قبلنا بعيدين كل البعد عن العنف والسلاح اللذين لا نؤمن بهما”.



وأضاف :”نحن ندعو الى التهدئة ونحث المعنيين على القيام بالتحقيقات السريعة الشفافة لينال كل من شارك في هذه الجريمة عقابه”.

 

ويشهد لبنان تفلتاً للسلاح غير الشرعي بأيدي المواطنين، ما يؤدي إلى سقوط ضحايا.

والشهر الماضي، شهدت منطقة خلدة (جنوبي بيروت) اشتباكات بين عرب المنطقة وجماعة “حزب الله” اللبناني، أدّت إلى سقوط قتيلين ومجموعة من الجرحى.

الكاتب :
المصدر:arabi21.com

الرابط الاصلي للخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا
تابعنا على تويتر
تابعنا على تويتر

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى