العرب و العالم

كوريا الشمالية: أكثر من 7,000 شخص تحت المراقبة الصحية لظهور أعراض كورونا عليهم

سيئول، 1مارس(يونهاب)– أفادت الصحيفة الرسمية بكوريا الشمالية اليوم الأحد بأنه تم وضع 3,900 شخص إضافي تحت المراقبة الطبية، على ما يبدو لظهور أعراض الكورونا عليهم، ما يرفع عدد المرضى المشبه في أصابتهم بفيروس كورونا الجديد(بكوفيد-19) في كوريا الشمالية – التي لم تبلغ بعد عن أي إصابات مؤكدة – إلى 7,000 شخص.

وقالت صحيفة رودونغ شينمون إن حوالي 2,420 شخصا في مقاطعة بيونغان الجنوبية و 1,500 أخرين في مقاطعة كانغوون يخضعون للمراقبة الطبية لمنع تفشي كورنا كوفيد-19 بالبلاد.

وكانت محطة الإذاعة المركزية بكوريا أعلنت يوم الاثنين الماضي أن هناك حوالي 3,000 شخص يخضعون للمراقبة الصحية في مقاطعة بيونغان الشمالية التي تقع بمحاذاة الحدود الصينية. بيد أنه لم توضح المحطة الإذاعية أو الصحيفة ماهية المراقبة أو من يخضعون لها، على الرغم من أن الصحيفة صرحت بأن السلطات الصحية تراقب عن كثب من يعانون من أمراض القلب وأمراض الجهاز التنفسي وارتفاع ضغط الدم.

أفادت الصحيفة أيضا بأن الحكومة تقدم مستلزمات الحياة الضرورية لمن يخضعون للمراقبة، بما يشير إلى أنهم يخضعون للحجر الصحي في بيوتهم.

وصرح الشمال يوم الاثنين بأنه تم وضع حوالي 380 شخصا أجنبيا قيد الحجر الصحي لمنع تفشي كوفيد-19، كما أنها أغلقت العديد من المرافق العامة كإجراء طارئ.

هذا وقد طبقت كوريا الشمالية إجراءات وقائية سريعة وشديدة ضد كوفيد-19 عن طريق اغلاق الحدود مع الصين ومضاعفة فترة الحجر الصحي إلى 30 يوما لمن يأتون من بلاد أجنبية.

وعلى الرغم من الإدعاء المتكرر بأنه لا توجد حالات إصابة مؤكدة على أراضيها، تظل كوريا الشمالية عرضة للخطر بما أنها تشارك الصين في حدود طويلة سهل اختراقها، كما أنها تفتقر للمستلزمات الطبية والبنية التحتية اللازمة لتشخيص وعلاج المصابين.

هذا وقد أبلغت سيئول اليوم الأحد عن 376 حالة إصابة جديدة، ليبلغ العدد الإجمالي للمصابين 3,526 حالة حتى الآن.

الرابط الاصلي للخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا
تابعنا على تويتر
تابعنا على تويتر

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى