منوعات

كيم كارداشيان: ما الذي نتعلمه من مدربتها الشخصية؟

Image caption

ميليسا ألكنتارا وجو ويكس مقدم بودكاست على إذاعة بي بي سي راديو فور

قبل بضع سنوات كانت ميليسا ألكانتارا تعمل نادلة في مطعم ، وهي الآن مدربة اللياقة البدنية الخاصة لكيم كارداشيان ولديها مليون متابع لحسابها على انستغرام. تحدثت ميليسا لبودكاست جو ويكس على إذاعة بي بي سي راديو فور عن الطريقة التي تمكنت بها من تغيير حياتها. خلال السطور التالية نتعرف على أبرز النقاط التي تحدثت عنها وما يمكن أن نتعلمه منها.

1. رحلتها مع الرياضة بدأت بعد أن وضعت مولودها الأول

إذا اطلعت على حسابها على انستغرام، ستلاحظ أن ميليسا ملتزمة بالرياضة لأقصى حد، ولديها من العضلات ما يثبت هذا. تقول ميليسا إنها لم تكن على الإطلاق رياضية بالفطرة واستمرت لسنوات تتصرف بشكل فوضوي فيما يتعلق بصحتها. “طوال حياتي كنت أتأرجح بين فقدان واكتساب الوزن المتكرر أو ما يعرف بحمية اليويو، كانت ثقتي بنفسي ضعيفة دائماً. كنت أعاني من الوزن الزائد، ثم انخفض وزني بشدة، وعاد بعدها للزيادة. كنت أقوم بتجويع نفسي. لم أفعل الشيء الصحيح”.

بدأت ميليسا رحلتها مع الرياضة بعد حملها الأول حيث زاد وزنها بنحو 31 كيلوجراما. وبعد أن وضعت مولودها بقليل رأت إعلاناً يروج لبرنامج “نيو إنسينيتي” للتدريبات الرياضية وقررت الالتزام به. تقول ميليسا ” كنت أستيقظ في الخامسة صباحا يوميا لأتدرب. كان امراً شاقا” لكنها التزمت به.

Image caption

لم تكن ميليسا رياضية بالفطرة وكانت تعاني من غياب الثقة بالنفس

2. تركت وظيفة توفر دخلاً يقدر بـ100 ألف دولار في العام من أجل العمل في مجال اللياقة البدنية

كانت ميليسا تعمل في وظيفة في مجال الانتاج توفر دخلاً جيدا. وبعد أن تنامى شغفها بالرياضة وقررت أن تجعلها محور حياتها المهنية، فتركت وظيفتها.

شاركت ميليسا في مسابقة مفتوحة وأصبحت أحد وجوه حملة دعائية جديدة لبرنامج “نيوإنسينيتي”. تقول ميليسا “كانت هذه أول تجربة لي في عالم الشهرة”. اشتغلت ميليسا في وظيفة بمطعم بحيث يتوفر لها المزيد من الوقت لتمنح شغفها تركيزاً أكبر. وتضيف قائلة “صرت أتقاضى 7.50 دولاراً في الساعة كنادلة بعد أن كان دخلي 100 ألف دولار في العام. أعلم أنني إن بقيت في مجال الإنتاج، ماكنت لأحقق ما أريده لنفسي”.

3. كيم كارداشيان قامت بتوظيفها من خلال إنستغرام

اللحظة التي غيرت مجرى حياة ميليسا جاءت حين تلقت رسالة على إنستغرام من كيم كارداشيان نجمة تلفزيون الواقع تطلب فيها أن تكون مدربتها الشخصية. تقول إنها كانت مفاجأة كبيرة لكنها جاءت في الوقت المناسب. “كنت أقيم في نيويورك، واشتريت تذكرة ذهاب فقط إلى لوس أنجلوس. كنت نادلة في بروكلين. سألت نفسي: كيف عثرت علي من بين كل المتخصصين في اللياقة البدنية؟”.

كيف تحدثت كيم كارداشيان عن صحة زوجها النفسية بعد مواقفه المثيرة للجدل؟

دعوة لحظر إعلانات كاردشيان وبرايس لمنتجات إنقاص الوزن

وما إن وصلت ميليسا إلى كاليفورنيا حتى حصلت على وظيفتها، وبدأت التخطيط لحياة جديدة هناك.

” كان أمراً قدرياً. أقوم بتدريبها يومياً منذ ذلك الحين”.

4. سددت جميع ديونها في يوم واحد

حين وصلت إلى كاليفورنيا كانت ميليسا غارقة في الديون. ” أستأجرنا شقة من غرفتين في ويست هوليوود ولم نكن نستطيع تحمل تكلفتها. قمنا بتأجير إحدى الغرفتين وبقيت أنا وأسرتي المكونة من 4 أفراد وكلب في الغرفة الأخرى. كنت أبيع برنامجاً للياقة البدنية بـ 50 دولارا. نحو كل أسبوعين يأتي مشتري واحد للبرنامج. وكان وضعنا المادي ما بين صعود وهبوط”.

ثم ظهرت ميليسا في إحدى حلقات تليفزيون الواقع Keeping Up with the Kardashians حيث قدمتها كيم للعالم.

تقول إن أثر ذلك على وضعها المالي كان فوريا. “كنا مديونين بنحو 40 ألف دولار، وسددنا الدين في اليوم ذاته. كان أمراً لا يصدق”.

5. تقوم بتدريب كيم كاردشيان ست مرات أسبوعيا

تتولى ميليسا تدريب كيم كارشيان منذ ثلاث سنوات وتسافر معها حول العالم. تتدربان معاً ما بين خمس إلى ست مرات أسبوعيا. وتقول ميليسا إنهما تعملان دوما بشكل جاد. “قمنا بتمرينات لعضلات الذراع ملايين المرات، لكنني سأظل دوما أشرح لها كيف تقوم بها. أريدها أن تتعلم. لا أريدها أن تنفذ ما أقوله لها فقط خلال ساعة من التدريب. إذا لم ننقل ما تعلمناه إلى الآخرين، فما الفائدة إذن؟”

6. تؤمن بأهمية الاستيقاظ مبكرا

تقول ميليسا إن أفضل شيء تفعله لصحتها العقلية هو الخروج إلى الهواء الطلق قبل أن يستيقظ العالم.

” الصباح الباكر جدا هو الجزء المفضل لي خلال اليوم. أركب دراجتي النارية وأنطلق في الهواء الطلق قبل أن يستيقظ الآخرون، قبل أن يبدأ وصول الرسائل النصية ورسائل البريد الإلكتروني. أشعر بأنني الشخص الوحيد الموجود في هذه الحياة. استيقظ في الفجر واقتنص ساعتين لنفسك”.

7. تعيش وفقاً لشعار بسيط جدا

تقول ميليسا إنها غالباً ما تجد ذهنها في حالة لهاث ولا تستطيع أن تسترخي. وبعد أن قامت باستشارة معالج نفسي، تعلمت طريقة بسيطة لكي تبقي عقلها حاضراً في اللحظة الراهنة فقط. “كنت دوماً أفكر في الماضي، أو المستقبل، وأسبب لنفسي القلق. لم أفهم لماذا. لذا نصحني المعالج بأن أردد دوماً: أنا الآن أقود السيارة، أنا أمشي، أنا أطهو”.

أيا كانت المهمة التي تقوم بها، تذكر نفسها دوما بما تفعل. ” هذا يعيدك دوما للحظة الراهنة “.

8. تعتقد أن النجاح يبدأ بثقة الشخص بنفسه

Image caption

ميليسا ألكانتارا: “قل نعم لنفسك في كل مرة تقول فيها نعم لذاتك، تضيف نقاطاً من الحب لذاتك وتصبح شخصاً أفضل”

رغم ما عانته في بداية حياتها من غياب الثقة في النفس، تقول ميليسا إنها كانت دوما مؤمنة بأنها قادرة على تحقيق ما تريد. وتنصح الجميع بأن يفعلوا نفس الشيء. “يتعين على كل شخص أن يفعل الشيء الأفضل له وما يجعل نفسه في أحسن صورة ممكنة لها. البعض يقولون كيف يمكنني أن أصبح مدرب لياقة بدنية، وهناك الكثير من المدربين؟ أقول لهم: لكن هناك نسخة واحدة فقط منك، ولابد أن هناك شخصاً ما يحبك كما أنت”.

9. تؤمن بمفعول كلمة “نعم”

ترجع ميليسا فلسفة حياتها إلى قبولها دوما للأشياء التي تسعدها ورفضها لما دون ذلك. “حين تقول لا لشيء ما، فإنك تقول نعم لشيء آخر. قل نعم لذاتك. في كل مرة تقول فيها نعم لنفسك، تضيف نقاطاً صغيرة من الحب لها، وتصبح شخصاً أفضل. لم لا تريد أن تفعل هذا لنفسك؟”.

الكاتب :
المصدر:www.bbc.co.uk

الرابط الاصلي للخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا
تابعنا على تويتر
تابعنا على تويتر

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى