اخبار لبنان

لا يمكن إلا أن ننأى بأنفسنا عن الخلافات التي لا قدرة لنا على مواجهتها

الوكالة العربية للأخبار – العربي برس

قال الرئيس نجيب ميقاتي: “إن المبادرة الفرنسية لدعم لبنان التي عبّر عنها الرئيس ايمانويل ماكرون مهمة وستكون لها متابعة خارج “مؤتمر الدعم الدولي لبيروت وللشعب اللبناني” الذي عقد امس والذي كانت نتائجه العملانية متواضعة بالمقارنة مع حجم الاضرار التي لحقت بلبنان جراء التفجير الاخير في مرفأ بيروت”.

وفي حديث هاتفي الى محطة ” صدى البلد” التلفزيونية المصرية قال: “ان الاتصالات التي ستلي انعقاد المؤتمر بين اصدقاء لبنان يمكنها أن تعطي دفعا اضافيا لنتائج المؤتمر لتلبيةالحاجات الكثيرة على الصعد كافة”.

وردا على سؤال عن تشديد الرئيس الفرنسي على سياسة النأي بالنفس التي كانت حكومة الرئيس ميقاتي اعتمدتها قال: “هذا الموقف يشكر عليه الرئيس الفرنسي ، لان تركيبة لبنان حساسة ولدينا صداقات مع دول الخليج والعالم، ولا يمكن  الا ان ننأى بانفسنا عن الخلافات التي لا قدرة لنا على مواجهتها. ويذكر الجميع أنني اطلقت النأي بالنفس في عز الازمة السورية يوم كان مطروحا في مجلس الامن موضوع اتخاذ قرار بشأن سوريا. وقد اعتمدت الحكومات اللاحقة هذا المبدأ في بياناتها الوزارية”.

وعن المطالبة بتحقيق دولي في قضية تفجير المرفأ قال: “لقد اجتمعنا  نحن رؤساء الحكومات السابقين بعد يومين من التفجير واصدرنا بيانا شددنا فيه على  الاستعانة بلجنة تحقيق عربية او دولية وبتحقيق شفاف لمعرفة من تسبب  بهذه الجريمة . ولا يمكن امام حجم الكارثة ان نتعاطى مع الامر وكأنه حادث عرضي يمكن تجاوزه”.

المصدر

The post لا يمكن إلا أن ننأى بأنفسنا عن الخلافات التي لا قدرة لنا على مواجهتها appeared first on الوكالة العربية للأخبار.

الكاتب : مرصد العربي برس
المصدر:alarabi.press

الرابط الاصلي للخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا
تابعنا على تويتر
تابعنا على تويتر

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى