اخبار لبنان

من أين استمدت السفيرة الامريكية غلظتها تجاه لبنان؟

العالم – خاص بالعالم

وقال عبد الهادي في حديث لقناة العالم خلال برنامج “مع الحدث”: ان اي دولة يسلك فيها سفير دولة اخرى سلوكاً غير مقبولاً من السلطة في هذه الدولة يتم استدعاؤه وتوجيه انذار له، او يطالب به مغادرة البلد، ولهذا فهو قرار سياسي في المقام الاول.

واوضح، انه لا يمكن للسفيرة شيا ان تتدخل بهذه الغلاظة الامريكية في الشؤون الداخلية اللبنانية، مشيراً الى ان هذه الغلاظة بدأت واضحة ازدادت وتيرتها بشكل فاضح في عهد الرئيس الامريكي دونالد ترامب.

وفيما يخص بالهيمنة الامريكية، استشهد عبد الهادي بتصريح المستشارة الالمانية ميركل بأن على الولايات المتحدة ان تبدأ في التعاون على انها ليست قوى عظمى، مؤكداً ان الولايات المتحدة حالياً ليست في وضع يسمح لها بالتأثير القوي في قضايا من السياسة الخارجية.

ورأى ان السياسة الامريكية اختطفت من قبل اللوبي الاسرائيلي منذ زمن طويل، وان سياسة امريكا في المنطقة انما تتماهى مع السياسة والمطالب الاسرائيلية، حيث يعتبر لبنان جزء من هذه السياسة، وقد تلقى الكثير من التدخلات الامريكية وآخرها تصريح السفيرة الامريكية بشكل غليظ ضد المقاومة اللبنانية.

يشار الى ان السفيرة الامريكية دوروثي شيا كانت قد صرحت لوسائل الاعلام واصفة حزب الله لبنان ومقاومته بـ”الارهابي” الامر الذي اثار ردود فعل غاضبة من قبل الاوساط اللبنانية، ورد عليها النائب اللبناني السابق اميل إميل لحود على السفيرة الاميركية قائلا: بدل ان تتحفنا بمحاضرات عن تدبير أحوالنا الاجدى بها أن تنصح رئيس دولتها وقد تدهور اقتصاد الولايات المتحدة الأميركية وعاد فيروس كورونا ليتفشى بشكل كبير فيها، مع نسبة عالية جدا من الإصابات والوفيات، بسبب سياسة الرئيس التي يسعى من خلالها الى حماية الاقتصاد ولو على حساب صحة الناس، فإذا به يخسر في الاثنين”.

واعتبر تصريحها نتيجة “صلة دولتك بإسرائيل الغاصبة والمحتلة والقاتلة”.

الكاتب :
المصدر:www.alalamtv.net

الرابط الاصلي للخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا
تابعنا على تويتر
تابعنا على تويتر

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى