العرب و العالم

هزيمة مشروع القرار الامريكي ضد ايران في مجلس الامن وبومبيو يصاب بهستيريا منتقدا بقوة مجلس الامن





في هزيمة مدوية ٫ أخفقت الولايات المتحدة الجمعة في محاولتها تمديد الحظر الذي تفرضه الأمم المتحدة على إيرادات السلاح إلى إيران بعد اعتراض روسيا والصين على هذه الخطوة، وامتناع بريطانيا وفرنسا وألمانيا و8 أعضاء آخرين عن التصويت داخل مجلس الأمن الدولي، فيما اقترحت روسيا عقد قمة مع أميركا والدول الأعضاء بالاتفاق النووي الإيراني، لتفادي التصعيد داخل الأمم المتحدة بشأن إيران.

ونص مشروع القرار الأميركي -الذي تم رفضه عقب تصويت داخل مجلس الأمن- على تمديد حظر السلاح المفروض على إيران إلى أجل غير مسمى، وذلك لأنه من المقرر أن يخفف الحظر الأممي على بيع الأسلحة إلى إيران تدريجيا اعتبارا من أكتوبر/تشرين الأول المقبل بموجب قرار المجلس 2231 الذي اعتمد فيه الاتفاق النووي الإيراني الذي أبرم في 2015.
وكانت الولايات المتحدة والدومينيكان الدولتين الوحيدتين من بين أعضاء المجلس الـ15 اللتين صوتتا لصالح مسودة القرار.
ولم يكن متوقعا أن ينجح مشروع القرار الأميركي في الحصول على 9 أصوات مؤيدة لإقراره، لتنتفي بذلك حاجة روسيا والصين إلى استخدام حق النقض (الفيتو) الذي لوحتا به، وذلك في ظل العزلة التي تعيشها أميركا داخل مجلس الأمن في ما يتعلق بإيران منذ انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي الإيراني في مايو/أيار 2018.
هذا واصيب ببومبيو بهستيريا عندما فشل مشروع القرار الامريكي ضد ايران فوجه انتقادا حادا لمجلس الامن ٫ وعد المرقبون فشل مشروع القرار الامريكي ضد ايران بمثابة هزيمة دبلوماسية مدوية للدبلوماسية الامريكية اكدت عزلتها العالمية بسبب احاديتها وشراستها في ممارسة سياسة العقوبات ضد الكقير من دول العالم وفي مقدمتها ايران بالاضافة الى الصين وروسيا.




شاهد أيضاً




واصل الفلسطينيون على المستويات الشعبية والرسمية وفصائل المقاومة٫ التعبير عن غضبهم من ” اتفاق الخيانة …

الكاتب : شبكة نهرين نت الاخبارية
المصدر:nahrainnet.net

الرابط الاصلي للخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا انضم الى احدى مجموعاتنا
تابعنا على تويتر
تابعنا على تويتر

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى