منوعات

المرتبة الثالثة للقارىء اللبناني محمد قاسم في المسابقات القرآنية في طهران

نظمت المستشارية الثقافية للجمهورية الإسلامية الإيرانية، احتفال تسليم جوائز وشهادات المسابقات الدولية القرآنية بنسختها ال 37، والتي أقيمت في العاصمة الايرانية طهران مطلع آذار الماضي، لكل من القارىء اللبناني محمد علي قاسم والحكم الدولي المشارك في تحكيم المسابقات الشيخ طلال، وسلم المستشار الثقافي عباس خامه يار الجوائز والشهادات التقديرية، في حضور الملحق الثقافي في المستشارية السيد محمد رضا مرتضوي، وذلك مع التزام إجراءات التباعد الاجتماعي للوقاية من فيروس كورونا.

بداية رحب المستشار الثقافي بالفائزين، ونقل “تحيات رئيس الرابطة الثقافة والعلاقات الإسلامية في إيران أبو ذر إبراهيمي تركمان ورئيس منظمة الأوقاف والشؤون الخيرية الايرانية السيد مهدي خاموشي ومباركتهما، على الجهود الاستثنائية التي بذلاها لوصول لبنان الى هذه المرتبة المتقدمة في المحافل القرآنية الدولية”.

وشرح “إنجازات ايران على صعيد الاهتمام بالقرآن وجعله منارة تهدي العقول والقلوب وتقوي علاقتهم بالباري لتخطي كل الصعاب، فهذا هو ديدن ايران التي يستند دستورها وكل قوانينها الى القرآن الكريم”.

ثم قدم خامه يار للفائز بالمرتبة الثالثة في فئة التلاوة المجودة (التحقيق) القارىء الدولي اللبناني محمد علي عماد قاسم شهادة تقدير وجائزة قيمة، علما بأن القارىء قاسم كان خاض منافسة مع أكثر من 600 مشارك من عدد من البلدان.

وكانت كلمات للمكرمين، نوهوا فيها ب “أهمية المسابقات القرآنية لتعزيز الوحدة الإسلامية بين أقطار دول العالم، باعتبار أن قرآننا واحد يجمعنا على الهدى وكلمة التقوى”.

الكاتب :
الموقع :almanar.com.lb
نشر الخبر اول مرة بتاريخ : 2021-05-03 17:14:26

رابط الخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى