منوعات

قصب السكر يحلّ مكان البلاستيك في صناعة الأحذية

تشهد صناعة الأحذية الرياضيّة دخول مادة جديدة تحلّ مكان البلاستيك. وقد بدأت العلامات التجاريّة بتبنّيها في إطار الحدّ من التلوّث في هذا المجال.

فهذه المادة الطبيعيّة هي قصب السكر التي يتمّ تقديمها كبديل مستدام للمكونات الملوّثة المستعملة حالياً، والتي تساهم في جعل الموضة ثاني أكثر صناعة ملوّثة على الصعيد العالمي.

وتتمّ زراعة قصب السكر في أنحاء مختلفة من العالم، وتحديداً في البرازيل، والهند، والصين، وأستراليا. وهو كان يُستعمل سابقاً في تحضير الحلويات لكنه دخل مؤخراً إلى عالم صناعة الموضة كبديل عن مادة البلاستيك التي تتمّ الاستعانة بها بكثافة في صناعة الأحذية.

أحذية رياضيّة من قصب السكر

ويسعى عمالقة صناعة الموضة إلى البحث عن مصادر جديدة تسمح لهم بالحدّ من بصمتهم البيئيّة. وقد وجدوا في قصب السكر وسيلة لتحقيق جزء من أهدافهم.

ودفع هذا الأمر العديد من العلامات التجاريّة للتوجّه نحو قصب السكر تماماً كما توجهوا سابقاً نحو العنب أو التفاح بحثاً عن بدائل للمواد الملوّثة أو تلك التي لاتحترم البيئة ومنها الجلد الطبيعي ومادة PVC البلاستيكيّة المستعملة بكثافة في تصنيع النعال الخارجيّة للأحذية.

كما يبرز استعمال قصب السكر كمادة طبيعيّة أساسيّة عالمياً لصناعة نعال الأحذية الرياضيّة، التي تشهد إقبالاً كبيراً على استهلاكها منذ عدّة سنوات.

وكانت علامة Allbirds من أول العلامات التجاريّة التي تبنّت هذه الخطوة، سعياً منها لأن تحافظ على حيادها فيما يتعلّق بالانبعاثات الكربونيّة.

فهي تعهّدت بأن تقدّم أحذية رياضيّة مصنوعة من مواد تحترم البيئة، دون التأثير على نوعية وفعالية الأحذية المصنّعة. وهذا ما دفع مجلة “تايمز” الشهيرة إلى تصنيف هذه الأحذية على أنها “الأكثر راحةً في العالم”.

إلى ذلك، استطاعت علامة Allbirds أن تجعل من قصب السكر مادة أساسيّة في تصميم أحذيتها الرياضيّة. وهي استُعملت بشكل أساسي في تصنيع نعال Sweat Foam.

وارتكز على هذه التكنلوجيا التعاون بين علامتي Allbirds وAdidas الذي أسفر عن صناعة حذاء Future Craft.Foot Print، وهو أول حذاء رياضي يتمّ تصنيعه بانبعاثات كربونيّة منخفضة.

نظرة مستقبليّة واعدة

وعلامة Allbirds الأميركية ليست الوحيدة المهتمّة بهذا المكوّن الطبيعي المؤهّل لأن يكون بديلاً للبلاستيك، فهناك علامات أخرى بدأت بالاعتماد على قصب السكر في تصنيع نعال أحذيتها.

كما، من شأن ذلك أن يساعد على الحدّ من التأثير البيئي لكل زوج أحذية يتمّ إنتاجه. ويبدو أن علامة Ubac التي تقدّم أحذية رياضيّة من الصوف المعاد تدويره تستعمل أيضاً قصب السكر في صناعة النعال الخارجيّة، خاصةً أنها مادة بيولوجيّة تتمتع بخصائص تقنيّة ممتازة مثل الخفّة، والمقاومة، وامتصاص الضغوط.

وتفسر هذه الخصائص أيضاً إقبال علامات مثل Timberland، وVeja، وحتى UGG على إطلاق أحذية يدخل قصب السكر في صناعتها.

استعماله في صناعة الأنسجة

واستعمال قصب السكر في مجال الموضة ليس حكراً على صناعة الأحذية فقط، بل يُنتظر أن ينتقل بسرعة إلى صناعة الأنسجة.

فقد بدأت التجارب في هذا المجال من خلال تصنيع سترة تزلّج من ألياف حيوية المصدر مصنوعة من بقايا قصب السكر، وقد استطاع هذا الابتكار أن يثبت إمكانية استعمال قصب السكر في تصنيع الألبسة.

ويبقى أن ننتظر لنرى مدى الإقبال على هذه المادة الطبيعيّة التي يمكن أن تساهم خلال السنوات القادمة في الحدّ من التلوث الناتج عن استعمال البلاستيك في صناعة الموضة.

الكاتب :
الموقع :www.alarabiya.net
نشر الخبر اول مرة بتاريخ : 2021-06-10 15:01:46

رابط الخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى